mardi 20 octobre 2020 01:03:11

فرضت سلطة ضبط البريد والاتصالات الالكترونية عقوبات مالية تقدر قيمتها الإجمالية بأزيد من 172 مليون دج ضد متعاملي الهاتف النقال "موبيليس" و"جازي" و"أوريدو"، إثر "الخروقات" التي تم تسجيلها بخصوص "التغطية ونوعية خدمة شبكات الجيل الرابع".

في بيان سابق لها بتاريخ 3 ماي 2020، أعلنت سلطة الضبط عن إصدارها اعذارا لمتعاملي الهاتف النقال موبيليس وجازي وأوريدو، وذلك من أجل "الامتثال لالتزامات التغطية ونوعية خدمة شبكات الجيل الرابع الخاصة بكل متعامل، وهذا بعد إجرائها لعملية المراقبة والتقييم الممتدة من 16 فيفري إلى غاية 12 مارس 2020، والتي تضمنت في مرحلتها الأولى خمس (5) ولايات هي: أدرار والبليدة وقسنطينة والجلفة وتلمسان".

أضاف بيان لسلطة الضبط أنه "تبعا لهذا الإعذار، وبعد تخفيف إجراءات الحجر الصحي، أجرت سلطة الضبط في الفترة الممتدة من 16 أوت إلى غاية 25 أوت 2020 في الولايات الخمس المشار إليها، عملية تدقيق لتقييم مستوى تصحيح الخروقات التي تم تسجيلها بخصوص التغطية ونوعية الخدمة".

طبقا لنتائج التدقيق، فرضت سلطة ضبط البريد والاتصالات الالكترونية "عقوبات مالية يقدر مبلغها الاجمالي بـ85‚352 519 172 دج، مفصلا كما يلي: موبيليس: 02‚956 918 63 دج وجازي: 38‚952 580 82 دج وأوريدو: 45‚444 019 26 دج".

للإشارة، دعت سلطة الضبط إلى الاطلاع على النتائج التي تم تسجيلها عبر موقعها الالكتروني.

  • قسم :
شارك بتعليقاتك

Souhaitez-vous poster un commentaire? Pour ce faire s'il vous plaît veuillez vous inscrire ou vous Identifier

التسجيل
 

Donnez votre avis

Aidez nous à améliorer votre site en nous envoyant vos commentaires et suggestions